أفضل مكتب دراسات جدوى في السعودية يؤهلك للاستثمار فيها

Posted on01 فبراير 2022 0 102
أفضل مكتب دراسات جدوى في السعودية يؤهلك للاستثمار فيها

أفضل مكتب دراسات جدوى في السعودية يؤهلك للاستثمار فيها

في ظل مناخ الاستثمار العام المزدهر بشكل متزايد في المملكة العربية السعودية، يتوقع المحللون أن ينمو الاقتصاد السعودي خلال الأعوام المقبلة، ولهذا الأمر قام مكتب “مدى” أفضل مكتب دراسات جدوى في السعودية بدعم جميع المستثمرين الذين يريدون الاستثمار في  المملكة، ودعمهم بأفكار استثمارية في أنواع مختلفة من المشاريع مثل تطوير القطاعات النفطية وغير النفطية، لتحسين مناخ الاستثمار ونمو القطاع الخاص على مدى السنوات القليلة الماضية، ولهذا اهتم مكتب إجادة أفضل مكتب دراسات جدوى في السعودية اهتمامًا كبيرًا بعالم الاستثمار السعودي.

هل تزداد فرص الاستثمار في السعودية؟

تعد خطة المملكة العربية السعودية لإصلاح الشركات المملوكة للدولة جزءًا أساسيًا من إعادة هيكلة الاقتصاد المحلي لها، وفي هذا الشأن يهتم مكتب “إجادة” أفضل مكتب دراسات جدوى في السعودية كثيرًا بمعرفة أفضل الفرص الاستثمارية في السعودية، حيث يقوم حزب المؤتمر الوطني بتمكين خصخصة مجموعة من القطاعات المهمة، لذلك يجب أن يكون هناك أيضًا المزيد من الفرص المستهدفة لعمليات الاندماج والاستحواذ والاستثمار في العروض العامة الأولية (IPOs).

وبالنظر إلى المستقبل، تتطلع المملكة إلى تحويل أرامكو السعودية – منتج النفط الحكومي – إلى تكتل صناعي عالمي من خلال طرح عام أولي، ومن المتوقع أن يحدث هذا بحلول عام 2020، حيث قامت الهيئة العامة للاستثمار في المملكة العربية السعودية مؤخرًا بإجراء تغييرات على إجراءات الترخيص الخاصة بها – في محاولة لتحديث عملية التقديم للاستثمار – مما يجعل عملية الاستثمار في المملكة العربية السعودية أسهل وأكثر شفافية.

ما الذي يحتاج المستثمرون الأجانب إلى معرفته؟

تتمثل الخطوة الأولى في تقييم جدوى الاستثمار في المملكة العربية السعودية في تحديد ما إذا كانت الصناعة المعنية مفتوحة للاستثمار الأجنبي، وإذا كان الأمر كذلك، لذلك ينصحك “إجادة” أفضل مكتب دراسات جدوى في السعودية بمراعاة المشكلات التالية عند التفكير في الاستثمار في السعودية:

  • هل يمكنني الاستثمار؟ قد يختلف الحد الأقصى المسموح به للملكية الأجنبية حسب القطاع.
  • كيف أستثمر؟ عادة ما تكون التراخيص والموافقات الحكومية المختلفة مطلوبة.
  • ما الذي يحتاجه المستثمر إلى معرفته أيضًا؟ قد تكون هناك قيود أو متطلبات أخرى على المؤسسات ذات التمويل الأجنبي مقارنة بالمؤسسات المحلية الممولة سعوديًا.

الاستثمار الأجنبي المباشر السعودي في أرقام:

اعتمدت المملكة العربية السعودية سبعة مبادئ توجيهية لوضع سياسات الاستثمار في عام 2019، وتضم تلك المباديء ما يلي:

  • حماية الاستثمار.
  • استدامة الاستثمار.
  • تعزيز الشفافية.
  • حماية اهتمامات السياسة العامة.
  • سهولة دخول الموظفين.
  • نقل المعرفة والتكنولوجيا.
  • عدم التمييز بين المستثمرين المحليين والأجانب.

كما تضم أكبر صفقات الاستثمار السعودية ما يلي:

  • استثمرت Aubin Group (المملكة المتحدة) 743 مليون دولار أمريكي في إنشاء منشأة لتصنيع المواد الكيميائية في المملكة العربية السعودية.
  • افتتحت DuPont (الولايات المتحدة) منشأة لمعالجة المياه بالتناضح العكسي وبدأت Alphabet (الولايات المتحدة) في بناء العديد من مراكز البيانات.
  • وفي الوقت نفسه، بلغ عدد الشركات العالمية الجديدة 1131 شركة العام الماضي، مقابل 736 شركة في 2018، بحسب الهيئة العامة للاستثمار في المملكة العربية السعودية.

وعلاوة على ذلك، تهدف سياسة الاستثمار الجديدة وبرنامج الإصلاح الاقتصادي في رؤية السعودية 2030 إلى تحسين بيئة الاستثمار في البلاد وتعزيز التنويع الاقتصادي.

هل زالت غُمة الاستثمار المحلية في السعودية؟

دائمًا ما يتابع مكتب “إجادة” أفضل مكتب دراسات جدوى في السعودية التطورات الاقتصادية بالمملكة العربية السعودية، فقد كانت التوترات السياسية والاجتماعية، وقلة فرص الحصول على الائتمان، وسياسة المملكة بشكل عام – التي بدأت في عام 2011 – تفضل القوى العاملة المحلية فقط، وتعتبر جميعها عقبات أمام الاستثمار الأجنبي المباشر، ومع ذلك، استثمرت الحكومة بكثافة في البنية التحتية الوطنية لجذب الاستثمار، ويُنظر إلى الاستثمار الأجنبي المباشر على أنه أحد أكثر الطرق فعالية، لتنويع الاقتصاد وتوفير فرص العمل للأجيال الشابة، حيث فتحت الحكومة قطاعي التجزئة والجملة لملكية أجنبية بنسبة 100٪، وأطلقت برنامج خصخصة كبيرلهم.

كما ترحب السلطات السعودية بالاستثمار الأجنبي المباشر، نظرًا لقدرته على:

  • نقل التكنولوجيا.
  • توظيف وتدريب القوى العاملة الوطنية.
  • تعزيز التنمية الاقتصادية المستدامة.
  • تعزيز المواد الخام المحلية.

ومن بين المزايا التي تجتذب المستثمرين إلى المملكة العربية السعودية ما يلي:

  • السيطرة الاقتصادية الخاضعة في البلاد بسعر الصرف المستقر نسبيًا.
  • الانفتاح على رأس المال الأجنبي في المملكة.
  • بالإضافة إلى برامج الخصخصة الواسعة.

وأخيرًا، يعد الوصول إلى أكبر احتياطيات نفطية في العالم، وتكاليف الطاقة المنخفضة جدًا، ومستوى المعيشة المرتفع عوامل حاسمة وهامة جدًأ لكل مستثمر أجنبي ومحلي يريد الالتحاق بأعلى سماء في عالم المال والاقتصاد والأعمال.

مكتب دراسات جدوي

جميع الحقوق محفوظة لــ مجموعة U.S GROUP لسنة 2022