مشكلات تواجه الباحثين عند كتابة البحث العلمي في جامعات العالم العربي

Posted on02 يناير 2023 0 94
مشكلات تواجه الباحثين عند كتابة البحث العلمي في جامعات العالم العربي

مشكلات تواجه الباحثين عند كتابة البحث العلمي في جامعات العالم العربي

يواجه الباحثون العديد من الصعوبات والمشاكل في رحلة قيامهم بـ كتابة البحث العلمي في جامعات الوطن العربي. ونظرًا لأن العلم بالمشكلة قد يحسن من التعامل معها في حالة حدوثها، فسنتناول هنا في رحاب هذه المقالة بعض الصعوبات والمشاكل التي تواجه الباحثين عند البدء في تدوين البحث العلمي. ولكن أولاً ما هو البحث العلمي؟

تعريف البحث العلمي

هو عبارة عن بحث يقدمه الباحث ليثبت من خلاله صحة أو نفي معلومات واردة في أبحاث سابقة، أو تقديم معلومات جديدة ومبتكرة من خلال دراسة وجهات نظر مختلفة، وتكوين وجهة نظر جديدة تؤيد ما يدعو إليه. مما يعني أن وجود الأدلة شرط أساسي في أي بحث علمي. ويقف البحث العلمي وراء جميع التطورات التي شهدتها البشرية منذ أقدم العصور وحتى الوقت الحالي. إلا أن القيام بالبحث أمر غير سهل على ما يبدو أنه يحتاج إلى وقت وجهد كبيران جدًا جدًا في سبيل إنجاز كتابة البحث العلمي الناجح.

وكما ذكرنا في المقدمة أن هناك صعوبات متعددة تعرقل سير البحث، إذا كنت تريد أن تعرف عنها المزيد تابع معنا.

صعوبات كتابة البحث العلمي

نقص المصادر ذات الصلة

واحدًا من أهم المعوقات التي تواجه الباحثين، هو قلة المراجع أو المصادر التي يمكن أن يستعينوا بها أثناء البحث. ويرجع ذلك إلى جدية الموضوع وحداثته. وبالتالي يجد الباحث صعوبة في الحصول على معلومات تكفي للاستعانة بها في تدعيم حجته. ومن هنا يضطر إلى اللجوء للمصادر الثانوية.

ضعف القدرات الاحصائية لدي الباحث

العديد من الباحثين لا تتوافر لديهم القدرة على تحليل البيانات والمعلومات التي حصلوا عليها. سواء كانت هذه المعلومات تم الحصول عليها من المصادر الأولية أو الثانوية.

ضيق الوقت

هناك العديد من الأسباب التي قد تحتم على الباحث إنجاز بحثه في وقت زمني محدود وبسرعة كبيرة. ومن هنا يمكن أن يشكل الوقت أحد الصعوبات والمعوقات التي تعرقل سير الباحث.

عدم مناسبة الموضوع

صعوبة أخرى من الصعوبات التي تواجه الباحث حين يقوم باختيار موضوع بحثي تمت دراسته كثيرًا، فيجد الباحث نفسه في فجوة وغير قادر على جمع المعلومات التي تضيف جديدًا للبحث العلمي.

ضعف اللغة

عدم التمكن من اللغة الانجليزية يقف عائق أمام الباحثين أثناء كتابة البحث العلمي ، وذلك نظرًا أن العديد من الدراسات تنشر وفق هذه اللغة باعتبارها اللغة رقم واحد في العالم. فإذا لم يكن الباحث لديه من القدرات ما يؤهله لفهم الأبحاث المنشورة باللغة الإنجليزية وترجمتها، سيجد صعوبة في متابعة التطورات في مجال بحثه خارج الوطن العربي، مما يعني الصعوبة أيضًا في الحصول على قدر كبير من المصادر والمراجع.

غياب الأساليب والطرق المساعدة في كتابة البحث العلمي

من أكثر العقبات تأثيرًا على عملية كتابة البحث، هي عدم وجود الطرق والأساليب التي تجعل الباحث قادرًا على العمل بشكل دقيق يؤدي إلى نتائج دقيقة، فيجد الباحث نفسه أمام مجموعة كبيرة من المعلومات المبهمة؛ لعدم القدرة على تفسيرها.

قم بتنسيق رسائل الماجستير والدكتوراه من إجادة

ختامًا

حاولنا أن نعرض بعض المشكلات والعقبات التي تواجه الباحثين أثناء كتابتهم للبحث العلمي حتى يكونوا على أهبة الاستعداد لمواجهتها إن حدثت.

هل تود الاستفادة من خدماتنا؟

مكتب “ إجادة ” للخدمات التعليمية سيساعدك في كتابة البحث العلمي الخاص بك يمكنك التواصل الآن على (201101203900) أو البريد الالكتروني (info@ejadaedu.com)

جميع الحقوق محفوظة لــ مجموعة U.S GROUP لسنة 2022